محطة الانتقال الدراسية لـ زينب محمد

- 3:30:00 م
  • الاسم : زينب محم
  • قسم الهندسة 
  • ذي قار

"محطة الانتقال "
بعد دراسة دامت ل 11 سنة او اكثر (لدى البعض) في المدرسة، تأتي اخر مرحلة بها المرحلة الفاصلة المحددة لمستقبلك (مستقبلك المهني ان صح القول) ،لخوض هذا المرحلة واجتيازها يتطلب منك الصبر والقوة والارادة في مقدمة كل شئ الكثير منا مر بها من ضمنهم انا 😊 ،كنت قبل وصولي للسادس ارتعب من هذا الاسم 😵 ، بحكم اني كنت جيدة جدآ في المراحل السابقة كنت اخشى ان لا انال مااطمح اليه كنت اخشى ان اخيب امل اهلي وكل من كانت انظارهم علي ،في بادء العام كانت كلماتهم مشجعة لي كثيرآ لكن في منتصف العام وقد اهلكت من الدراسة الشديدة وكثرة الكلام بخصوص هذا الموضوع بت تجد ان نفسها كلمتهم تلك تضغط عليك شيئآ فشيء تشعر وكأنها طوق حول رقبتك تصبح كل احلامك وافكارك في لو لم احصل ع المعدل المرجو !!ماذا يكون ردة فعلهم! ماذا يقولون! ،كيف لي ارى اهلي والحزن بأعينهم وانا السبب بدل من ان اكون سبب لفرحة لاتوصف لهم ،كيف لي ان اعوض كل مابذلو لي وانا لم احصل ع المعدل المطلوب !! كل تلك الافكار كانت تحاصر افكاري كل سنين تفوقي تمر امامي واقول سوف تصبح هباء ان لم اجتاز هذة المرحلة كما يجب ان اجتازها ..اظافة للاستاذة بعضهم تجد التشجيع باعينهم وبعضهم تكون كلماتهم مشجعه لكنها مسمومه والبعض الاخر ترى التحبيط واااضح جدا في كلامهم بعد ان يوجه لك مباشرة ،ناهيك عن نفاق البعض لي قبل وبعد النتائج !! بسسب الضغوط تلك لاانكر انها اثرت ع نفسيتي كثيرآ فاصبح لدي مرض اسمه "مرض السادس " حسب قول الطبيب 😁..
وبعد كل تلك المعاناة 😀 حمدلله لم احصل ع ماكنت اتمنى 😅لكني كنت مؤمنة بقول دائما يقال لي " الله محيضع تعبج اطمئني"
كانت رغبتي اما( المجموعة الطبية) كنت فعلا احبها وليس امنية توحدت منذ الصغر مع قريناتي، او (هندسة نفط )اعى ان لايوجد تشابة بين الاثنين 😅لكن هكذا كنت اطمح 😎
بعد ظهور القبولات ،تم قبولي في( كلية الهندسة _قسم الطب الحياتي ) ايقنت الحكمة من رغبتي في اختصاصين مختلفين تماما لاني ببساطه سأدرس من كل منها شي في قسمي المكتوب لي والمقدر ☺ درست جزء من الهندسة وجزء من الطب ..خاتمة تجربتي اقول "كل مايحدث بسبب ولسبب " اامن بما هو مكتوب لك
#زينب محمد







idden'/>

 

ابدأ الكتابة ثم اضغط انتر للبحث